Site Loader

في عصر النهضة الإلكترونية، لم تعد المنظومة التسويقية قائمة على الوسائل التقليدية في عملية التسويق، بل أصبح التسويق عبر الانترنت أمراً شديد الأهمية لتحقيق الأرباح والعوائد إلى جانب التقليل من النفقات المتعلقة بمتطلبات هذه العملية، وبمجرد تحليل المصطلح يمكن فهم أن عملية التسويق عبر الانترنت تقوم على الاستفادة من المنصات المختلفة على هذه الشبكة العنكبوتية لإنشاء عملية تسويق وترويج فعالة للمنتجات أو الخدمات المختلفة التي يتم تقديمها، وعادة ما يبدأ أصحاب الأعمال خطواتهم العملية في التسويق عن طريق الإنترنت من خلال تصميم مواقع الانترنت، بالإضافة للعمل على إنشاء الصفحات على المواقع مثل فيس بوك وانستقرام وغيرها، ثم إنشاء الإعلانات بالطريقة المجانية أو المدفوعة؛ تبعاً للغايات والأهداف المختلفة، ولكن الأمر أكبر وأعمق من ذلك، فهو يتطلب مراعاة أمور أساسية لضمان ثبات العملية التسويقية، وهذه الأمور تشمل:

  • البحث
    يمكن اعتبار البحث بمثابة الخطوة الأولى والأساسية كما يمكن القول حجر الأساس لبدء عملية التسويق عبر الويب، فمن خلاله يمكن الحصول على مجموعة الإجابات التي سترسم الطريق الذي سيتم اتباعه لاحقاً، ومن أبرز التساؤلات التي يجب أن يدور بحثاً معمقاً حولها:
  • تحديد الغاية أو الهدف من المنتج أو الخدمة التي يتم التسويق لها.
  • النظر في مشاكل العملاء التي يمكن لهذا المنتج أو الخدمة حلها.
  • دراسة حالة المنافسة في السوق والنظر في الموقع أو التصنيف الذي من الممكن الوقوف فيه.
  • تحديد جمهور العملاء المستهدفين ودراسة مواصفاتهم واهتماماتهم وسلوكياتهم على الانترنت وكل ما يتعلق بهم.
  • الاستراتيجية
    يتم وضع الاستراتيجية الخاصة بعملية التسويق الالكتروني بتحديد أهداف واضحة، وتعيين طرق معروفة للوصول إلى هذه الأهداف، وبشكل عام فإن استراتيجيتك لا بد وأن تتمتع بالمرونة اللازمة لمواكبة حال السوق المتغيرة باستمرار، وفيها لا بد من التركيز على المزايا الخاصة بالمنتج أو الخدمة، وطرح مزايا جديدة غير موجودة لدى المنافسين، بالإضافة لتحديد عدة طرق لزيادة تفاعل الجمهور مع المنتج أو الخدمة.
  • المحتوى
    يمكن الإشارة للمحتوى باعتباره الرسالة التي يتم إيصالها للزبائن حول المنتج أو الخدمة، وفي المقام الأول لا بد أن يكون المحتوى منسجماً ومتناسقاً مع الاستراتيجية المحددة مسبقاً، وينصح الخبراء عادةً بأن يتم تقسيم المحتوى بحيث يكون حوالي 80% منه مخصص للحديث عن المنتج وذكر المعلومات الخاصة به والتعريف بجوانبه المختلفة، بينما تخصص الـ 20% المتبقية لتشتمل على الرسالة الترويجية.

ideogramuseo